نصائح للحياة في عيد ميلادي الخامس والعشرين

نصائح للحياة في عيد ميلادي الخامس والعشرين

نصائح للحياة في عيد ميلادي الخامس والعشرين! اليوم تحديداً (في الحقيقة كان البارحة) أصبح عمري 25 سنة، وهو رقم مخيف في الحقيقة.

منذ عدة أشهر اتخذت قراراً جريئاً، حيث توقفت عن عملي وقررت التفرغ لنفسي فقط حتى بداية العام القادم.

في هذه السنة أكون قد أنهيت خطتي الخاصة بالأعوام الخمسة الماضية، ومن المفترض أني الآن أقوم بالتخطيط للخطة الخمسية القادمة.

تفاصيل هذه الخطط سأتحدث عنها بالتفصيل مع بداية العام القادم وذلك مع نهاية خطة العام الحالي.

لكن في هذا اليوم العظيم أحببت أن أقدم لكم خلاصة آرائي وحكمتي ونصائح للحياة من خلال 25 نقطة، والتي من الممكن أن تتغير للسنة القادمة، لكنها حالياً بهذا الشكل:

Continue reading “نصائح للحياة في عيد ميلادي الخامس والعشرين”

ما هو إعداد المحتوى

مفاهيم أساسية في صناعة المحتوى – ما هو إعداد المحتوى والتسويق بالمحتوى؟ (1)

ما هو إعداد المحتوى Content Creation؟

إن إعداد المحتوى يعني توليد الأفكار التي تناسب جمهورك المستهدف وتجذبه وتدفعه لأداء تفاعل أو عمل معين.

تختلف أشكال المحتوى حيث يمكن أن يكون مكتوباً أو مرئياً مثل المدونة، الفيديو، الإنفوغرافيك أو أي شكل آخر.

وباختصار، يمكن أن نقول بأن إعداد المحتوى أو المحتوى بحد ذاته هو الأساس لأي عمل، فلا يمكنك بناء شيء بدون كلمات سواء كانت ظاهرة أو مخفية!

ما هي أنواع إعداد المحتوى؟

Continue reading “مفاهيم أساسية في صناعة المحتوى – ما هو إعداد المحتوى والتسويق بالمحتوى؟ (1)”

خريطة المكتبات في مدينة حلب

خريطة المكتبات في مدينة حلب (إنفوغرافيك)

المكتبات في مدينة حلب وفي سوريا بشكل عام عملة نادرة، حيث يترافق مع عددها النادر شح كبير في الكتب ونوعيتها.

وفي حين أن الأمر يعتبر شبه طبيعي لمدينة عانت من الحرب وفقدان المواد الأساسية لأكثر من 6 سنوات، إلا أن القرّاء لا زالوا حتى اليوم يعانون من فقدان الكتب الأصلية مع عناوين موجهة للشريحة الأكثر انتشاراً وسطحية بين القرّاء.

في هذا الإنفوغرافيك حاولت وضع كافة المكتبات في مدينة حلب مع عناوين كل مكتبة، لتبقى عزاءاً لمحبي الكتب في حلب.

Continue reading “خريطة المكتبات في مدينة حلب (إنفوغرافيك)”

أفضل مئة كتاب عن الكتابة وفن الرواية والقصة

أفضل مئة كتاب عن الكتابة وفن الرواية والقصة

ما هي أفضل الكتب عن الكتابة، وما هي أهم الكتب لتعليم فن كتابة الرواية والقصة القصيرة؟ قبل أن تبدأ الكتابة، هل فكرت بالاطلاع على بعض الأساسيات في الكتابة والاستفادة من تجارب الكتّاب الآخرين؟

في الحقيقة تعتبر هذه المشكلة سبباً رئيسياً في ضعف المحتوى الأدبي وخاصةً فيما يتعلق بالكتابة الإبداعية.

وكمحاولة مني في المساهمة في حل هذه المشكلة، أقدّم فيما يلي قائمة بأهم الكتب التي تساعد الكاتب المبتدئ لتعلم أسس الكتابة الإبداعية.

Continue reading “أفضل مئة كتاب عن الكتابة وفن الرواية والقصة”

SHIFT2 مشاركتي كمتحدثة في ملتقى رواد العمل المستقل

SHIFT2 مشاركتي كمتحدثة في ملتقى رواد العمل المستقل

إن ملتقى رواد العمل المستقل Syrian Freelancing Forum SHIFT 2 هو الملتقى الثاني الذي أُقيم في كل من دمشق وحماة على التوالي ليضم حوالي 200 مستفيد في المحافظتين.

قام بتنسيق هذا الملتقى كل من فريق سند التنموي وأفكار بلس، وذلك خلال شهر تشرين الأول / أكتوبر الجاري.

Continue reading “SHIFT2 مشاركتي كمتحدثة في ملتقى رواد العمل المستقل”

مقدمة إلى الاقتصاد السلوكي - التجارب السلوكية وتطبيقاتها

مقدمة إلى الاقتصاد السلوكي – التجارب السلوكية وتطبيقاتها (4)

تحدثنا كمقدمة عن الاقتصاد السلوكي بأنه يستخدم المنهج التجريبي على خلاف الاقتصاد التقليدي، أي يميل للعمل على  التجارب السلوكية كمنهج للبحث.

في الحقيقة، تعبّر التجارب عن السلوك الإنساني كما هو بعيداً عن المثاليات السلوكية التي يظهرها البشر ضمن استبيان خاص بمشروع مثلاً أو ما شابه.

لنفترض أننا بصدد دراسة لمدى تقبّل السوق لمنتج جديد، وقد تم توزيع استبيان على الشريحة المستهدفة. لنفترض أن الاستبيان يضم سؤالاً عن السعر الذي يمكن للمستهلك دفعه مقابل هذا المنتج.

في هذه الحالة علينا أن ندرك أن هناك الكثير من التحيزات التي ستتدخل للتأثير في إجابة المستهلك هنا، منها ما يتعلق بآلية عمل النظام الثنائي في الاقتصاد السلوكي، أو ربما يرغب المستهلك بمراعاة شعور الشركة أو ربما تحطيم معنوياتها لأسبابه الخاصة.

Continue reading “مقدمة إلى الاقتصاد السلوكي – التجارب السلوكية وتطبيقاتها (4)”

مقدمة إلى الاقتصاد السلوكي – النظام الثنائي

مقدمة إلى الاقتصاد السلوكي – النظام الثنائي (3)

قبل أن نتحدث عن نظرية النظام النثائي، تحدثنا في المقالين السابقين عن الاقتصاد السلوكي Behavioral Economics كمفهوم، وعن الاستدلال والتحيز الناتجين عند اتخاذ القرارات في الحياة.

وكما اتفقنا فإننا في هذه السلسلة سنتحدث عن بعض المفاهيم الهامة في الاقتصاد السلوكي، ولنستطيع فهم أسباب الاستدلال والتحيز كما فسرها لنا كانمان وتفيرسكي لا بد من الحديث عن نظرية النظام الثنائي “Dual System Theory” في الاقتصاد السلوكي.

Continue reading “مقدمة إلى الاقتصاد السلوكي – النظام الثنائي (3)”

مقدمة إلى الاقتصاد السلوكي - الاستدلال والتحيز

مقدمة إلى الاقتصاد السلوكي – الاستدلال والتحيز (2)

قبل أن نغوص أكثر في مواضيع الاقتصاد السلوكي دعونا نطرح الأسئلة التالية:

لماذا نقوم باتخاذ قرارات وأحكام متحيّزة؟

ولماذا نشعر بأن السيارة التي نقودها أصبحت متوفرة بشدة في السوق بعد شرائنا لها؟

وكيف يمكن أن نقوم بشراء منتج بسعر مرتفع دون أن نشعر بأننا مغلوبين بل حتى نشعر بسعادة بالغة؟

وكيف يمكن أن نقوم بالتسويق لمنتجاتنا ذات السعر المرتفع؟

في المقال الماضي قدمت مقدمة بسيطة عن الاقتصاد السلوكي Behavioral Economics. ولكي نستطيع التعرف إليه بشكل أكبر وإدراك إمكانات استخدامه ضمن العمل والمشاريع أو حتى ضمن حياتنا اليومية، هناك بعض المفاهيم التي لابد من عرضها وفهمها في البداية.

من أهم هذه المفاهيم التي ستواجهنا بشكل متكرر هي الاستدلال والتحيز Heuristics and Biases، والمثال التالي سيشرح الفكرة بشكل أفضل:

Continue reading “مقدمة إلى الاقتصاد السلوكي – الاستدلال والتحيز (2)”

مقدمة إلى الاقتصاد السلوكي

مقدمة إلى الاقتصاد السلوكي (1)

كثيراً ما نسمع عن الاقتصاد السلوكي وخاصةً في العام الماضي بعد فوز ريتشارد ثايلر Richard Thaler بجائزة نوبل لمساهماته بالاقتصاد السلوكي.

لكن ما هو الاقتصاد السلوكي Behavioral Economics؟

في سلسلة المقالات هذه سأحاول التقديم وشرح بعض المفاهيم الأساسية في الاقتصاد السلوكي وكيف يمكن لأي شخص أو مشروع استخدامه.

Continue reading “مقدمة إلى الاقتصاد السلوكي (1)”

تجربتي في العمل الحر.. كيف بدأت العمل كمستقل باستخدام هاتف أندرويد

تجربتي في العمل الحر.. كيف بدأت العمل كمستقل باستخدام هاتف أندرويد (13)

بدايتي لابد وأنها مشابهة لبدايات الكثير من المستقلين الآخرين، وقد أحببت أن أسرد تجربتي في العمل الحر في المقال الثالث عشر أي نهاية سلسة العمل الحر هذه الموجهة بشكل أساسي للمبتدئين، لعلها تكون حافزًا لهم.

بدأت عملي في مجال العمل الحر منذ عام 2014 وقد كانت بداية غير مخطط لها، حيث قابلت آنذاك إحدى الأصدقاء لتقدم لي عرضًا للعمل معها.

كنت في سنتي الثالثة في الجامعة آنذاك، ولم أكن أمتلك لابتوب شخصي لذلك كنت أضطر لاستخدام هاتفي الأندرويد، والذي كان مع الأسف لا يستطيع دعم تطبيق جيد لبرنامج الـ Word بشكل كامل، فكنت أستخدم تطبيق آخر بميزات أقل وغير داعم للغة العربية حتى.

كانت ترجمة أي عمل تتطلب مني ضعف الوقت اللازم أو أكثر، حيث أقوم بترجمة المطلوب على الورق أولًا ومن ثم إعادة طباعته على الموبايل.

Continue reading “تجربتي في العمل الحر.. كيف بدأت العمل كمستقل باستخدام هاتف أندرويد (13)”