كيف تبدأ العمل الحر من الصفر وبدون تجربة سابقة - دليل المبتدئين

كيف تبدأ العمل الحر من الصفر وبدون تجربة سابقة – دليل المبتدئين (2)

هل من الصعب حقاً أن تبدأ العمل الحر من الصفر؟ وهل تعتبر التجربة شرط أساسي لبدء أي عمل؟ هذا ما سأحاول الإجابة عنه، بالإضافة لمجموعة أخرى من الأسئلة التي تهم كل شخص يرغب بدخول عالم العمل الحر من الصفر.

إننا نعيش الآن في عصر الثورة الصناعية الرابعة – وهي الفترة التي تتميز بالتغير السريع فيما يتعلق بالعمل الذي يقوده التطور في مجال الأتمتة، ولكننا نمتلك فرصة فريدة لتوجيه مستقبل العمل حيث سيلعب المستقلون دورًا رئيسيًا أكثر مما يمكن تصوره.

هذا ما يقوله ستيفان كاسرييل Stephane Kasriel، الرئيس التنفيذي لشركة Upwork (من أكبر منصات العمل الحر على الإنترنت) والرئيس المشارك لمجلس المنتدى الاقتصادي العالمي في حديثه عن مستقبل التعليم والعمل.

في المقال السابق “لماذا يجب علينا الانتقال إلى العمل الحر؟ (سوريا نموذجًا)” تحدثت عن العمل الحر ولماذا أصبح الآن ضرورة حتمية في ظل الاقتصاد الراهن والأوضاع غير المستقرة التي تشهدها البلاد العربية بشكل عام. حيث حاولت الإجابة عن عدد من الأسئلة مثل كيف أحصل على عمل؟ كيف يمكن التغلب على مشكلة البطالة؟ ما هو العمل الحر أو الاقتصاد القائم على العمل الحر؟ ولماذا يعتبر العمل الحر بديلًا عن العمل التقليدي؟

في هذا المقال سأجيب عن السؤال الأهم الذي يطرح بشكل تلقائي بعد ذلك وهو كيف أبدأ العمل الحر؟ أو كيف أبدأ العمل الحر بدون تجربة سابقة؟ حيث سأقوم بتلخيص أهم النصائح والخطوات التي يجب اتباعها للبدء فورًا بالعمل الحر وبدون تجارب سابقة.

Continue reading “كيف تبدأ العمل الحر من الصفر وبدون تجربة سابقة – دليل المبتدئين (2)”

لماذا يجب علينا الانتقال إلى العمل الحر؟ -سوريا نموذجًا

لماذا يجب علينا الانتقال إلى العمل الحر؟ -سوريا نموذجًا (1)

في هذا المقال سأجيب عن عدد من الأسئلة منها: كيف أحصل على عمل؟ كيف يمكن التغلب على مشكلة البطالة؟ ما هو العمل الحر أو الاقتصاد القائم على العمل الحر؟ ولماذا يعتبر العمل الحر بديلًا عن العمل التقليدي؟

يعرف الاقتصاد القائم على العمل الحر بأنه الاقتصاد الذي يميل لتوظيف العاملين لحسابهم الخاص، حيث يقومون بأعمال محددة لفترة قصيرة أو محددة مقابل أجر متفق عليه. وغالبًا ما تكون هذه الأعمال أو الخدمات مرتفعة الثمن في حال تم طلبها من شركة معينة، أو أنها تتم بمعدل تكرار ضعيف ولا تحتاج لدوام كامل.

تختلف مدة المشاريع التي يتم العمل عليها في مجال العمل الحر بين يوم واحد أو حتى بضعة ساعات، وحتى عام أو أكثر. مؤخرًا توسع مفهوم العمل الحر ليشمل الأعمال ذات معدل التكرار الأكبر، مثل مساعد افتراضي، مدير مبيعات، مراقب جودة، وغير ذلك. كما أصبحت تتم عبر الإنترنت ولا تشترط التواجد الفيزيائي في مكان العمل، مثلًا يمكن توظيف مدير مبيعات من بلد آخر.

لقد لاقى العمل الحر انتشارًا واسعًا، وتحديدًا في الدول الغربية، ولكن حتى الآن لم نقف على إحصائيات دقيقة بشأن انتشار العمل الحر حول العالم.

معظم التقارير والإحصاءات التي يتم نشرها تتعلق بالعمل الحر في الولايات المتحدة، فمثلًا كشف أحد التقارير أن هناك أكثر من 10 ملايين شخص يعملون بعمل مستقل ليحصلوا على أكثر من نصف دخلهم وذلك لعام 2016.

وكشفت إحدى الدراسات أيضًا أنه بحلول عام 2020 سيكون هناك أكثر من 40% من القوى العاملة الأمريكية عبارة عن مستقلين وموظفين مؤقتين.

Continue reading “لماذا يجب علينا الانتقال إلى العمل الحر؟ -سوريا نموذجًا (1)”