ميزات العمل الحر: 13 ميزة تجعلك تلجأ فورًا للعمل الحر

ميزات العمل الحر .. 13 ميزة تجعلك تلجأ فورًا للعمل الحر (6)

إن الاتجاه إلى العمل الحر بدأ بالتزايد بشكل كبير مؤخرًا وأقصد في العالم العربي، وقد تأخر هذا الاتجاه مقارنةً مع الاتجاه العالمي لعدم وجود وعي كبير بمدى أهميته، وأيضًا ميزات العمل الحر التي يمكن أن يتمتع بها المستقلون. وفي هذا المقال سأقوم بعرض أهم الميزات التي يتميز بها العمل الحر، والتي يجب أن تشكل حافزًا كبيرًا لدى المستقل للانتقال للعمل الحر.

إن الحكم على العمل الحر بشكل عام أو العمل الحر على الإنترنت مرتبط غالبًا بالمقارنة بينه وبين العمل التقليدي، لذلك فإني سألجأ عند سردي للكثير من النقاط لمقارنتها مع العمل التقليدي لبيان الفروقات الواضحة التي تشكّل ميزات العمل الحر:

1- العمل بشغف ضمن المجال الذي تحبه

من أهم ميزات العمل الحر هي أنك غير مضطر للعمل ضمن مجالات لا تحبها أو لا تفضل العمل بها، إن اختيارك للعمل الحر يعني أنك ستقوم باختيار مجال عملك الذي تفضله. في حين أنك في العمل التقليدي قد تضطر للعمل في مجال لا تحبه لعدم وجود فرص عمل ملائمة بالنسبة لك، أو أن العائد الذي تقدمه غير مجزي.

2- حافز للإبداع والتميز

إن العمل في مجال العمل الحر يخلق لديك مساحة للإبداع، فأنت تعمل ضمن المجال الذي تستمتع به ولديك شغف كبير فيه وبإمكانك أن تتميز كل يوم بطرق وأساليب جديدة تبتدعها سواء لتطوير العمل أو حتى لتقديم خدمات منافسة.

3- لا تحتاج لرأس مال

إن العديد من المشاريع التي يمكن إنشاؤها كمشاريع ناجحة بحاجة لرأسمال كبير، ولكن العمل الحر قد يعني أحيانًا حصولك على الأرباح نفسها التي يمكن الحصول عليها من أرباح تلك المشاريع وبدون رأسمال حتى.

4- تحقيق دخل أعلى

إن العمل في مجال الحر يعني أنك ستحصل على مصدر دخل إضافي في حال كنت تعمل عمل آخر، أو ممكن أن يحقق لك دخل عالي جدًا يغنيك عن أي عمل آخر، بحيث يمكن اعتباره مصدر دخل أساسي.

5- ربح غير محدود

يتميز الربح عن طريق العمل الحر بأنه لا حدود للأرباح التي يمكن الحصول عليها. قد تحصل على عائدات مشابهة لعائدات عملك الروتيني، وإن عملت بذكاء فبإمكانك تحقيق عائدات أكبر بكثير.

لنفترض أنك موظف في شركة ما وتتقاضى راتبًا محددًا كل شهر، إن العائد الذي تحصل عليه لن يتغير بشكل كبير على مدى عدة أشهر أو حتى عدة سنوات. لكن لنفترض أنك تعمل في مجال العمل الحر على الإنترنت، فإنك هنا لست محدودًا بهذا الدخل، بل هناك الكثير من الاحتمالات التي يمكن أن تحقق فيها دخلًا عاليًا جدًا مقارنةً مع أي عمل آخر.

6- يمكنك استخدام مهاراتك للحصول على الأرباح

لعل أهم ميزات العمل الحر هو أنك تستطيع استخدام مهاراتك ومواهبك واستثمارها في عمل ما، وفي الحقيقة تستطيع العمل على أي موهبة كانت، فدائمًا لديك أفكار وخياراتك لن يملكها أحد غيرك.

7- إمكانية تحقيق نجاح كبير بوقت قصير

إن النجاحات في العمل التقليدي مرتبطة غالبًا بانتظار الترقية أو الانتقال لشركة أفضل برواتب أعلى وميزات أكبر، وبانتظار تحقيق النجاح هنا فإنك غالبًا ستنتظر لتعبر الخط الزمني التقليدي الذي يجب أن يعبّر عن مدى الخبرات التي اكتسبتها خلال فترة معينة، إلا في حال قمت بقفزة نوعية جعلتك تتجاوز ذلك الخط.

في حين أن النجاحات في العمل الحر غير مرتبطة بالزمن، فما عليك إلا أن تقوم بتطوير نفسك دائمًا وتقوم باقتناص الفرصة المناسبة. العمل الحر أشبه ببحر كبير وهناك العديد من الفرص بداخله، ولتحقيق النجاح الذي تريده ما عليك إلا أن تستخدم صنارة صيد مناسبة – أي مهاراتك- وتنتظر الفرصة المناسبة التي ستكون نجاحًا كبيرًا بالنسبة لك.

8- المرونة

تعتبر المرونة في العمل التقليدي من الأمور المفقودة، فأحيانًا قد تضطر للتقدم لوظيفة معينة رغم أن هناك الكثير من الأمور التي تقيدك فيها، لكنك مع الأسف لا تمتلك إمكانية التعديل بها سواء من ناحية المهام أو حتى طريقة أداء العمل.

في العمل الحر يمكنك أن تبتكر دائمًا طرق جديدة في العمل، يمكنك حتى أن تتنقل بين الاختصاصات التي تجيدها. مثلًا لو كنت تجيد إعداد المحتوى، يمكنك أن تعمل لفترة في إعداد محتوى تقني، أو يمكنك أن تعمل في مجال المحتوى التسويقي وغيره، طبعًا في حال كان لديك مهارات في كليهما.

9- عدم وجود روتين عمل

إن العمل التقليدي مرتبط غالبًا بروتين محدد، مثلًا يجب عليك الاستيقاظ بوقت محدد في الصباح، لتصل إلى عملك وتستقبلك الملفات المكدسة. لن يكون بوسعك اختيار الطريقة التي تقوم بها بتنفيذ عملك دائمًا، فمديرك في العمل قد يكون لديه وجهة نظر أخرى أو حتى أولوية محددة في العمل قد تغرقك بروتين قاتل.

في العمل الحر، لست بحاجة لأن تقتل نفسك بهذا الروتين، يمكنك اختيار عملاءك حسب العمل الذي ترغب بتنفيذه، ولو شعرت بالملل من جزء معين يمكنك الانتقال لجزء آخر، أو حتى يمكنك استهداف خدمات أخرى غير تلك الخدمات التي اعتدت على القيام بها.

10- التخلص من الالتزام بمكان العمل

وهي من أولى الميزات التي ينادي بها كل شخص يدعو للعمل الحر، بمعنى أنك غير ملتزم بمكان عمل محدد. تستطيع العمل من غرفة النوم لديك، من حديقة المنزل أو من أي مكان آخر.

11- التخلص من الالتزام بوقت العمل

وهي ميزة أخرى للأشخاص الذين يكرهون الالتزام بأوقات دوام محددة، أو الذين لا يفضلون الاستيقاظ باكرًا لبدء دوامهم الساعة 8 صباحًا. يمكنك أن تعمل في الوقت الذي تفضله، هل تفضل العمل ليلًا، أو الاستيقاظ بوقت متأخر مثلًا، لا بأس يمكنك اختيار الوقت الذي يلائمك.

12- استهداف مجموعة أوسع من العملاء

عندما تعمل ضمن أي عمل تقليدي فإنك محكوم بمكان العمل حسب مكان إقامتك، ومهما كان لديك استعداد لتغيير مكان إقامتك ومهما كانت المرونة التي تتمتع بها فإنك بلا شك لن تستطيع الوصول لأي مكان عمل.

إن العمل الحر يعني عدم وجود أي حدود للعملاء الذين يمكن استهدافهم، وخاصةً إن كنت تتحدث اللغة الإنكليزية بشكل جيد وتجيد استخدامها، بحيث يمكنك التواصل مع أي عميل دون أي مشكلة.

13- توسيع شبكة علاقاتك مع الآخرين على الإنترنت من مختلف أنحاء العالم

حيث تعتبر من أهم ميزات العمل الحر حيث دائمًا ما تكون علاقات العمل أساس لتطوير العمل أو الحصول على فرص أكبر، لذلك فإن بناء علاقات عمل جيدة يعتبر ميزة أساسية يسعى لها كل شخص. إن العمل الحر على الإنترنت يعني أنك تستطيع إقامة علاقات عمل عبر الإنترنت وبالتالي فإنك ستقيمها مع أشخاص من مختلف أنحاء العالم، وبالتالي لن يكون هناك حدود لعملك وفرصك.

قد يهمك: مساوئ العمل الحر وعيوبه: 16 مشكلة تجعلك تفكر جيدًا قبل أن تنتقل للعمل الحر

Leave a Reply